أخبار التجمع

” حرية ” يدين تدخل سلطات الاحتلال في الانتخابات الفلسطينية، ويطالب المجتمع الدولي بإلزام الاحتلال بالتوقف عن التدخل في الشأن الداخلي الفلسطيني

يدين تجمع المؤسسات الحقوقية (حرية) تدخل الاحتلال في الشأن الداخلي الفلسطيني؛ ورفضه اجراء العملية الانتخابية في مدينة القدس، حيث تهدد سلطات الاحتلال العملية الانتخابية برمتها، وتحرم حوالي 120 ألف من سكان مدينة القدس ويعتبر أهم الحقوق المدنية والسياسية، وهو المشاركة السياسية والحق في تقرير المصير، حيث إنه من المقرر أن يعقد مجلس الأمن جلسة مفتوحة في 22/4 لضمان سير العملية الانتخابية في فلسطين.

وأكد التجمع في رسالته أن سلطات الاحتلال تنتهج سياسية الاعتقالات الممنهجة لبعض المرشحين من أجل ثنيهم عن الترشح أو عرقلة حملته الانتخابية، وتطبيقاً لذلك فقد اعتقلت قوات الاحتلال يوم الثلاثاء الموافق 6/4/2021م المرشح رقم 19 عن قائمة القدس موعدنا حسن محمد علي الورديان وأحالته للاعتقال الإداري لمدة أربعة أشهر بعد أيام من اعتقاله، كما اعتقلت قوات الاحتلال فجر يوم الثلاثاء الموافق 13/4/2021م ناجح عبد الله عبد المعطي عاصي المرشح رقم 24 عن نفس القائمة وممثلها.

وطالب التجمع في رسالته المجتمع الدولي بالضغط الدولي القانوني والدبلوماسي بما يُلزم سلطات الاحتلال لوقف هذه التدخلات السافرة في العملية الانتخابية في الأراضي الفلسطينية، وصولاً إلى إجراء الانتخابات في القدس المحتلة والإفراج عن المرشحين المعتقلين وضمان ممارستهم للحياة السياسية بلا أدنى تدخل من المحتل.

تجمع المؤسسات الحقوقية (حرية)
 15أبريل / نيسان 2021م

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق